دار التمويل تساعد العائلات المحتاجة من خلال جمعية دار البر
 
15 يوليو 2013
Dar-Al-Ber-Society-05

أبوظبي، 15 يوليو، 2013- انطلاقاً من مسؤوليتها الاجتماعية، تبرعت دار التمويل ش.م.ع بـ 60 حاسوب شخصي لجمعية دار البر وهي جمعية خيرية اجتماعية، تعتبر من الجمعيات الخيرية الأولى في الإمارات العربية المتحدة.

وقد صرحت لينا الأعرج، مدير الخدمات العامة في دار التمويل قائلة: " ترتكز مبادراتنا تجاه مجتمعنا على فلسفتنا الخاصة في المسؤولية الاجتماعية للشركات، والتي اتبعناها منذ تأسيس الشركة. وبتبرعنا بهذه الحواسيب نكون قد ساعدنا العديد من الأفراد والمدارس والجمعيات التي لا يمكنها شراء هذه المعدات".

أضافت الأعرج قائلة: "هذه المبادرة ستساهم في نشر ثقافة الاستدامة لإلقاء الضوء على إمكانية مساهمة الشركات ولو بمبادرة متواضعة كالتي أطلقناها لتكون جزء من سعادة عائلة وتعليم طفل".

ستقوم جمعية دار البر بتوزيع الحواسيب إلى العائلات والمدارس والجمعيات التي هي بحاجة لهذا النوع من المساعدة.

وأردفت الأعرج قائلة: "إن موظفينا هم المساهمون الأكبر في نجاح هذه المبادرة، فمن خلال مجهودهم الفردي في تجميع وتسليم الحواسيب إلى دار البر، أضفوا قيمة حبّ العطاء والتي هي من أسمى قيَّم الإنسانية".

وختمت الأعرج قائلة: "سنستمر في بذل أفضل ما لدينا واستغلال جميع الفرص من أجل خدمة مجتمعنا".

دار البر هي جمعية خيرية تأسست في إمارة دبي عام 1978 وقد تجاوزت عامها الثلاثين من الخدمة والعطاء في دولة الإمارات العربية المتحدة، حيث تعتبر دار البر من أولى الجمعيات الخيرية العاملة في الدولة.