دار التمويل | دار التأمين تضاعف أرباحها أكثر من ثلاث مرات
دار التأمين تضاعف أرباحها أكثر من ثلاث مرات
 
31 يوليو 2018
financial

أبوظبي -31  يوليو 2018 – حققت دار التأمين (ش.م.ع) صافي ربح بلغ 6.63 مليون درهم إماراتي خلال النصف الأول من العام 2018، أي أكثر من ثلاثة أضعاف صافي الربح البالغ 2.11 مليون درهم المسجل في الفترة المماثلة من العام الماضي. ويعتبر هذا مؤشراً جيداً للغاية للشركة، حيث أن التحسن الملحوظ في العمليات التجارية الأساسية لدار التأمين مستمر بقوة.

وسجّل إجمالي الأقساط المكتتبة خلال النصف الأول من عام 2018 مبلغ 124.59 مليون درهم مقارنة مع 130.78 مليون درهم سُجلت خلال نفس الفترة من العام الماضي. أما من ناحية أخرى، سجلت صافي المطالبات المتكبدة خلال النصف الأول من عام 2018 انخفاضاً إيجابياً بنسبة 34.7٪ إلى 35.09 مليون درهم مقارنةً مع 53.71 مليون درهم خلال نفس الفترة من العام الماضي. ويعود ذلك بشكل مباشر لسلسلة من القرارات الإدارية الاستراتيجية والتكتيكية لتخفيض تكلفة المطالبات المتكبدة في جميع خطوط الأعمال. وسجلت نسبة صافي المطالبات المتكبدة من صافي أقساط التأمين المكتسبة تحسناً جيداً إلى 49.6٪ في النصف الأول من العام مقابل 70.3٪ في النصف الأول من العام 2017. ونتج عن ذلك، ارتفاع صافي دخل الاكتتاب في النصف الأول من عام 2018 بقوة حتى 64.7٪ إلى 30.24 مليون درهم مقارنة مع 18.36 مليون درهم سجلت خلال نفس الفترة من العام الماضي.

وتعليقًا على النتائج المالية للنصف الأول، قال محمد عبدالله جمعة القبيسي، رئيس مجلس إدارة دار التأمين: "تمكنت الشركة من مضاعفة صافي أرباحها للنصف الأول من عام 2018 مقارنة بنفس الفترة من العام 2017 بالرغم من المنافسة الشديدة، وزيادة الضغوطات الناجمة عن ارتفاع تكاليف المدخلات، وذلك من خلال استراتيجيات مدروسة بعناية والمنفذة بفعالية عبر جميع خطوط الأعمال. نحن واثقون من الحفاظ على نمونا بقوة خلال العام 2018 والمستقبل".

قامت دار التأمين بتوسيع شبكة أفرعها داخل الدولة خلال النصف الأول من عام 2018، من خلال افتتاح فرعين جديدن أحدهما في ديرة – دبي، والآخر بمنطقة المرور – أبو ظبي. وبذلك يرتفع عدد فروعها داخل الدولة إلى 8 أفرع، بالإضافة إلى المكتب الرئيسي في أبوظبي. وتماشت النفقات العامة والإدارية لدار التأمين مع ميزانية الإنفاق وستواصل مراقبة نفقاتها بشكل صارم للبقاء ضمن ميزانيتها لضمان نجاحها المستمر.

كما أضاف محمد عثمان، الرئيس التنفيذي لشركة دار التأمين: "خلال الربع الأول من العام 2018، قمنا بالاستثمار في العقارات ذات عوائد عالية من الإيجار، مما أدى إلى ارتفاع الإيرادات إلى 3.1 مليون درهم خلال النصف الأول بالمقارنة مع ـ812 ألف درهم لنفس المدة من العام الماضي.

وفي الختام، قال عثمان: "ما زلنا متفائلين من إمكانياتنا للنمو المربح في المستقبل القريب. حيث تتمثل استراتيجيتنا بتقديم وتوفير منتجات وخدمات رقمية متطورة ومبتكرة بالإضافة إلى تقديم أعلى مستوى من الخدمة. ومن الآن فصاعداً، سنحقق أرباح من أنشطة التأمين الأساسية من خلال التحسين المستمر لإمكانيات الاكتتاب في المخاطر وتعزيز عمليات إدارة المطالبات وتوسيع نطاق تواصلنا مع العملاء".